العلاج الطبيعى بعد استبدال مفصل الورك فى الرياض

من يحتاج للمفاصل الصناعية !

إن الهدف من صنع المفصل الصناعي الوركي هو

1-إزالة الالام المبرحة التي تنتج عن الخشونة المتقدمة في المفصل

2-المحافظة على ليونة المفصل وحركته.

وهناك أمراض كثيرة تصيب المفاصل وتحتاج لوضع مفصل صناعي، منها

1-أمراض الروماتيزم

2-خشونة سطح المفصل المتقدمة

3-الخلع الولادي الذي لم يعالج

4-الاصابات والكسور والأورام .. إلخ

والجراح المختص في هذا النوع من الجراحات هو الذي يقرر حاجة المريض للمفصل الصناعي من عدمه وإمكانية إجراء العمل الجراحي .

ونحن نحاول قدر الإمكان تأخير جراحة المفصل الصناعي والمحافظة على المفصل الطبيعي للجسم .

قبل العملية الجراحية.

تخفيف الوزن: إذا كان المريضُ بديناً، فإن تخفيفُ وزنه يفيد في تقليل العبء الواقع على مفصل الورك. وعندما يتمُّ تقريرُ إجراء عملية استبدال المفصل ، فإنَّ تخفيف

وزن الجسم يُساعد على نجاح هذه العملية أيضاً.

عمل فحص سريري وشعاعي ومخبري للمريض بدقة

دراسة الحوض والعمود الفقري ودراسة نوعية العظام.

يعرض المريض على أطباء القلب والباطنية والتخدير

أخذ كمية الدم منه وحفظها له لإعطاءها أثناء العمل الجراحي وهذا يدعى نقل دم ذاتي (Auto Transfusion) .

ينوم المريض يوم قبل العمل لجراحي ويتم إعطاءه الأدوية اللازمة وفي اليوم التالي تجري العملية ومدتها على الأغلب ساعتان .

 أنواع المفاصل :

النوع الأول: المفاصل البسيطة وهي جزء واحد من المعدن كمفصل (MOORE) وهو لايزال يستعمل حتى الان ولكن عند كبار السن فقط ولاينصح به عند صغار السن .

النوع الثاني: المفصل مزدوج الرأس ويتكون من جزئين من المعدن والبلاستيك المقوي ( متمفصل ) ( BIPOLAR) وهو من المفاصل الجيدة جداً ويستعمل لصغار السن وكبار السن على السواء .

النوع الثالث: المفصل الكامل ويتكون من ثلاثة أجزاء. وهو يستعمل ابتداء من سن البلوغ حسب الحاجة.

النوع الرابع: المفاصل التي تصنع خصيصاً لمرضى الأورام والكسور الكبيرة ،

وهذه المفاصل بشكل عام نوعين:

1-تلقائي التثبيت

2-يثبت بواسطة الأسمنت الطبي.

 

 بعد العمل الجراحي :

يتم الغيار على الجرح في اليوم الثالث حيث تزال الدرنقة ويبدأ المريض بالمشي بمساعدة اخصائي العلاج الطبيعي حيث يعلمه الجلوس والمشي والنوم .

وييقى المريض في المستشفى من خمسة أيام إلى سبعة أيام حيث يتابع بعد ذلك في عيادة العظام .

وتزول الآلام المبرحة التي كان يشعر بها قبل العمل الجراحي ،

يمتنعَ المريضُ عن مُصالبة الساقين أو ثَني الورك أو الجلوس لفترة طويلة في السرير بعد هذه العملية.

ومع مرور الوقت، يُصبح المريضُ قادراً على زيادة مجال حركته تحت إشراف دقيق من جانب المُعالِج الفيزيائي.

ومع الاستعادة التدريجية لقوَّة عضلات الوَرك، يُمكن أن يستعيد المريضُ مُعظمَ أنشطته المعتادة.

قد يحتاج المريضُ إلى الاستعانة بمِسَند المشي في البداية، من أجل تخفيف الضغط الواقع على المفصل الجديد. لكنَّه يصبح قادراً على المشي غالباً من غير أيَّة مُساعدة في نهاية المطاف.

مضاعفات جراحة استبدال مفصل الورك

تعدُّ هذه العمليةُ آمنة جداً. ولكن هناك مخاطر ومضاعفات كثيرة يُمكن أن تحصلَ، رغم أنَّها نادرة الحدوث.

لابدَّ من معرفة هذه المضاعفات تحسُّباً لحدوثها، وذلك لأنَّ معرفتها قد تجعل المريضُ قادراً على مساعدة طبيبه في الكشف عن المضاعفات في وقت مبكِّر.

من بين هذه المخاطر والمضاعفات:

مخاطر متعلِّقة بالتخدير.

مخاطر متعلِّقة بأيِّ نوع من العمليات الجراحية.

مخاطر خاصَّة بهذه العملية تحديداً.

من المخاطر المتعلِّقة بالتخدير

النوباتُ القلبية والسكتات والتهاب الرئة وتَشَكُّل الجلطات في الساقين، وغير ذلك.

نهوضُ المريض من الفراش، والمشي بعد أقصر مدَّة ممكنة من العملية، يساعد على تقليل مخاطر حُدوث الجُلطات الدَّمَوية في الساقين.

مخاطرُ يُمكن أن تنجمَ عن أيَّة عملية جراحية،(نادرةٌ جداً):

تلوث الجرح.

النزف في أثناء العملية أو بعدها.

ظهور ندبة جلدية قد تكون مؤلمةً أو قبيحة الشكل.

مخاطر تتعلَّق بهذه العملية تحديداً (نادرةٌ جداً)ً.

1- إصابة الأعضاء التي تقع في منطقة الفخذ والورك بالقرب من مكان الجراحة

2- إصابة الشرايينُ والأوردة المتَّجهة إلى الساق.

3- خلع المفصل

4- حدوث فرقٌ في الطول بين الساقين.

5- ربَّما لا يتمكَّن المَفصل الجديد من الحركة مثل مفصل الورك الطبيعي؛ وقد يشعر المريض بالتيَبُّس فيه.

 العلاج الفيزيائي بعد استبدال مفصل الورك

تُعدُّ عمليةُ استبدال مفصل الورك عمليةً ناجحة جداً وآمنة.

لكنَّ النجاح على المدى الطويل يعتمد إلى حدٍّ كبير على المريض نفسه.

ومع مرور الوقت والعلاج الفيزيائي، يعمل الوركُ الجديد ويشعر به المريض تماماً، وكأنَّه ورك طبيعي. ومع ذلك، فقد يعاني المريضُ في بادئ الأمر من ألم شديد وتيبُّس في الورك.

يحتاج المريضُ إلى تقوية العضلات حولَ مفصل الورك والتعرُّف إلى حدود قدرات مفصل الورك الجديد؛ ففي حين أنَّ مفصلَ الورك الصناعي يستطيع القيامَ بمجموعة واسعة جداً من الحركات، إلاَّ أنَّه أقل قليلاً من الطبيعي.

من المهم جداً تمرين الساق والجسم كله بشكل منتظم.

ومن المهم أيضاً أن يحافظَ المريضُ على لياقته البدنية وعدم زيادة وزنه.

يستطيع القسمُ الأكبر من المرضى الذين خضعوا لعملية استبدال مفصل الورك استئنافَ معظم نشاطاتهم وعيش حياة نشطة من دون ألم.

التشريح

يربط مفصلُ الورك عظمَ الحوض بعظم الفخذ. وهو يشبه المفصل المؤلف من كرة وتجويف. يكون رأسُ عظم الفخذ على شكل كرة مستديرة، وهو يتحرَّك في تجويف عظم الورك. يتحرَّك مفصل الورك في اتجاهات عديدة. ويتيح للساق الحركة إلى الأعلى والأسفل، وإلى الداخل والخارج، ويسمح بدوران الساق أيضاً.

تحمي الأربطةُ رأسَ عظم الفخذ من الخروج من التجويف، أو الخلع.

على الرغم من أنَّ المفصلَ يسمح للورك بالتحرك، لكن عضلات الحوض والساقين هي التي تجعل الحركة ممكنة.

هناك مجموعاتٌ عديدة من العضلات التي تساعد الساق على الحركة؛

1- عضلات تسمح بثني الورك إلى الأمام.

2- وعضلاتُ تسمح بثني الورك إلى الوراء.

3- وعضلاتُ تسمح بدفع الساق إلى الخارج.

4- وعضلاتُ تسمح بسحب الساق إلى الداخل مقابل الساق الأخرى.

5- تسمح مجموعةٌ من هذه العضلات، مع غيرها من العضلات الصغيرة، بتدوير الساق باتجاه الداخل والخارج.

العضلاتُ التي تسمح بحركة الورك مهمة جداً لأيَّة حركة جسدية يقوم بها الجسم. تشمل النشاطات التي تستخدم الورك:

1- المشي.

2- الركض.

3- صعود ونزول السلالم.

4- الجلوس.

تحافظ عضلاتُ الالورك والفخذ على مفصل الورك الاصطناعي في مكانه، ولا تسمح له بالانزلاق والخروج من مكانه أو الخلع. لهذا السبب من المهمِّ جدا تقوية عضلات الورك والفخذ بعدَ استبدال مفصل الورك.

تُصاب عضلاتُ الطرف السفلي والحوض بالضعف عادةً إذا لم تُستخدَم لعدَّة أشهر أو لسنوات بسبب الألم. تكون إمكانيةُ التعرُّض لخلع مفصل الورك الجديد هي الأعلى خلال الأسابيع الستة إلى الثمانية الأولى بعدَ الجراحة.

يحدث الخلعُ في الحالات التالية:

1- عندما يُسمَح للساق التي أُجريت عليها العملية باجتياز خط الوسط للجسم.

2- عندما يُسمَح بثني الورك أكثر من 80 درجة.

3- عند تدوير الساق باتجاه الداخل.

من المفضَّل وضعُ وسادة بين الساقين لمنعهما من الاقتراب كثيراً من بعضهما البعض، وذلك لتجنُّب خلع مفصل الورك الجديد.

يجري وضعُ وسادة كبيرة بين ساقي المريض لإبعادهما عن بعضهما بعضاً بعدَ العملية مباشرة. تُستخدَم هذه الوسادة خلال إقامة المريض في المستشفى لتجنُّب خلع المفصل بسبب مصالبة الساقين.

من المهم جداً ألاَّ ينحني المريضُ إلى الأمام في السرير أو على الكرسي في الأسابيع القليلة الأولى بعد الجراحة.

وكذلك يجب استخدامُ مقعد مرتفع للمرحاض من أجل تجنُّب خلع المفصل.

ومع مرور الوقت، تصبح العضلات أقوى، ولا تعود مثل هذه الإجراءات الوقائية مهمةً كثيراً.

العلاج الفيزيائي

 مع مرور الوقت والعلاج الفيزيائي، يعمل مفصلُ الورك الاصطناعي الجديد ويشعر به المريض وكأنه وركٌ طبيعي. ومع ذلك، قد يعاني المريضُ في بادئ الأمر من الكثير من الألم والتيبُّس في الورك. يمكن أن ينصحَ جرَّاحُ العظام باستخدام عكازات أو مسند مشي بعد الجراحة من أجل تخفيف الألم.

 وكذلك يقوم الجرَّاحُ بتحديد كمِّية الأثقال التي يمكن أن يضعها المريضُ على ساقه التي خضعت للعملية.

 ومع تقدُّم العلاج الفيزيائي، يصبح المريض قادراً على وضع المزيد والمزيد من الأثقال على الساق دون الشعور بالألم.

يتحمَّل المريضُ مسؤوليةَ الخضوع للعلاج الفيزيائي وتقوية الساق وتحسين نطاق حركة مفصل الورك الجديد.

يتلقَّى المريضُ بعدَ الجراحة الإرشادات والمساعدة من الجرَّاح والممرِّضة والمعالج الفيزيائي.

من المهمِّ أن يقومَ المريضُ بعدَ الجراحة مباشرة، عندما يكون الورك في طور الشفاء، بطلب مسكِّنات لألم الجراحة وبدء برنامج للتمارين الرياضية.

يختفي الألمُ تماماً بعد فترة من الوقت، وتصبح الرياضةُ أكثر متعة.

هناك بعضُ الإرشادات الرئيسية التي يجب أن يتذكرها المريض مثل أي برنامج للعلاج الفيزيائي. تتضمَّن الصفحات التالية بعضَ النصائح لمساعدة المريض خلال قيامه بتمارين تقوية مفصل الورك الجديد. يجب أن يبدأَ المريضُ ببطء وأن يتقدَّم تدريجياً، وأن يحدِّد أهدافاً يمكن تحقيقها ومناقشتها مع المعالج الفيزيائي.

 تشمل هذه الأهدافُ على سبيل المثال:

1- المشي حوالي 100 متر.

2- صعود ونزول السلالم.

3- المشي عدة مرات يومياً حول مكان إقامته.

4- كنه أن يطلبَ المساعدة والتشجيع من أفراد العائلة والأصدقاء.|

5- على سبيل المثال، يمكنه أن يطلب من شخص ما مرافقته خلال المشي.

6- على المريض المحافظة على لياقته البدنية والاستمرار في ممارسة التمارين، حتَّى بعد سنوات عديدة من العملية.

7- من المتوقَّع الشعورُ ببعض الألم، وليس الكثير من الألم ! يمكن للمريض الاتِّصال بالجرَّاح أو بالمعالج الفيزيائي للحصول على المشورة أو المساعدة في أي وقت!

التمارين الرياضية

نشرح الآن بعضَ التمارين الرياضية التي تساعد على تقوية الساق، وجعل مفصل الورك أكثرَ مرونة.

تمديد الورك – مجموعة العضلات الألوية

يُنفَّذ هذا التمرينُ بالاستلقاء على الظهر وضغط عضلات الأرداف معاً دون حبس النفس؛ والبقاء بهذه الوضعية لمدة 5-10 ثوانٍ؛ وتكرار هذا التمرين 15-20 مرَّة.

ثني الركبة والورك

بينما يكون المريضُ مستلقياً على ظهره، يُرفع كعب القدم نحو الجسم حتى الوصول إلى وضعية الركبة المطوية، والبقاء بهذه الوضعية لمدة 10-15 ثانية؛ ويُكرَّر هذا التمرين 10-20 مرة.

ابعاد وتقريب الورك

بينما يكون المريضُ مستلقياً على ظهره مع إبقاء الساقين مستقيمتين وقريبتين من بعضهما بعضاً، تُحرَّك كلُّ ساق على حدة باتجاه الخارج ثم الداخل، مع إبقاء الركبة مستقيمة وأصابع القدم مشيرة إلى الأعلى. والبقاء بهذه الوضعية لمدة ثانية إلى ثانيتين، ويُكرَّر هذا التمرين 10-20 مرة.

تمديد الورك- الجسر

بينما يكون المريضُ مستلقياً على ظهره مع ثني الركبتين والقدمين، تُرفَع الأرداف، والبقاء بهذه الوضعية لمدة 5 ثوان. يُكرَّر هذا التمرين 10-20 مرة.

شد عضلات الفخذ

بينما يكون المريضُ مستلقياً على ظهره، مع إبقاء الساقين مستقيمين وقريبتين من بعضهما بعضاً والذراعين مستقيمين وموضوعيتين بجانب الجسم، تُشدُّ عضلات الفخذ لكل ساق على حدة مع دفع الجزء الخلفي من الركبة باتجاه الأسفل. يجب المحافظةُ على هذه الوضعية لمدة 5 ثوان، ثم الاسترخاء لمدة 5 ثوان. يكرر هذا التمرين 10 مرات لكل ساق.

تمديد الركبة الى الآخر

بينما يكون المريضُ مستلقياً على ظهره، تُوضَع وسادة تحت الركبتين بحيث تكونان مطويتين بزاوية 30 أو 40 درجة. تُشدُّ ساق واحدة بشكل مستقيم، والبقاء بهذه الوضعية لمدة 5 ثوان، ثمَّ تُرخَى ببطء لتعود إلى الوضعية الأولى. يُكرَّر هذا التمرين 10-20 مرة، بقدر ما يمكن تحمُّل الألم.

تمرين الكاحل

بينما يكون المريضُ مستلقياً على ظهره، توضع منشفة تحت ربلة الساق لرفع كعب القدم. أوَّلاً، توجَّه القدم نحو الأنف والبقاء بهذه الوضعية لمدة 5-10 ثواني، ثم توجه نحو الأسفل والبقاء بهذه الوضعية لمدة 5-10 ثواني. يُكرَّر هذا التمرينُ 15-20 مرة.

يمكن للمريض القيام بعدَّة مجموعات من هذا التمرين لعدة مرات في كل ساعة، إذا استطاع تحمُّلَ الألم.

الحرارة والثلج يمكن استخدامُ الحرارة والثلج للمساعدة في التمارين.

يساعد الثلجُ على تقليل التورُّم والألم.

يمكن استخدامُ كيس من الثلج المجروش لمدة 10-20 دقيقة.

يمكن استخدامُ وسادة التدفئة لترخية العضلات وزيادة نطاق الحركة في مفصل الورك. يمكن استخدامُها أيضاً لمدة عشر إلى عشرين دقيقة.

من المهم التذكُّر بأنَّ جراحة الورك قد تسبب نقص الإحساس في الورك. لذلك، يجب التحقُّق أوَّلاً باليد من درجة حرارة أي شيء يوضع على الورك.

يُنصَح المريضُ بأن ينظر إلى وركه من وقت لآخر في أثناء استخدام الحرارة للتأكُّد من عدم حرق الجلد!

المسموح والممنوع

لتجنُّب إمكانية خلع الورك الجديد، على المريض أن يمتنعَ عن القيام بما يلي:

ثني الورك بدرجة كبيرة نحو الصدر.

السماح للورك بأن يستدير نحو الداخل.

السماح للساق بتجاوز خط وسط الجسم.

يجب أن يتجنَّبَ المريضُ ثنيَ الورك بأكثر من زاوية قائمة، وأن يستخدم كراسي مع مساند لليدين والانزلاق على الكرسي عند الجلوس لتجنُّب ثني الورك بدرجة كبيرة

عند الوقوف عن الكرسي

يجب أن يستخدم المريضُ يديه وذراعيه وساقه السليمة لرفع نفسه، مع الانتباه لعدم ثني الورك الجديد أكثر من 90 درجة!

يجب عدمُ الجلوس على الأرض والمقاعد أو مقاعد المراحيض المنخفضة لتجنُّب ثني الورك أكثر من 90 درجة.

يُنصح المريضُ باستخدام مقعد مرتفع للمرحاض إلى أن يصبح أقوى.

ويجب عدمُ الانحناء لارتداء الجوارب أو الحذاء أو السروال.

استخدامُ عصا خاصَّة للوصول إلى الأشياء وارتداء حذاء دون رباطات في البداية.

على المريض إبقاء رضفة ركبته مستقيمة أو باتجاه الخارج قليلاً، إذ إنَّ برمها نحو الداخل يسبب ضغطاً كبيراً على الورك الجديد. وهذا الأمر مهمٌّ خلال الوقوف أو الجلوس أو الاستلقاء على الظهر.

من المهم ألاَّ تتجاوزَ الساقُ التي خضعت للعملية خطَّ الوسط للجسم، إذ إنَّ هذا الأمرَ يؤدي إلى فتل رضفة الركبة نحو الداخل.

يُنصَح بوضع وسائد بين الساقين خلال النوم لمنع الساق التي خضعت للعملية من تجاوز خط وسط الجسم عن طريق الخطأ في أثناء التقلُّب في الفراش.

النشاطات الأخرى

يُنصَح المريضُ بالمشي، ولكنَّ المشي لا يحل مكان التمارين المشار إليها أو التي نصح بها المعالج الفيزيائي.

يجب أن يمتنعَ المريضُ عن قيادة السيارة حتى يتأكَّدَ من الجرَّاح بأنه يستطيع ذلك.

يجب مراجعةُ الجرَّاح قبل ممارسة العلاقة الجنسية بعد جراحة الورك.

إذا احتاج المريضُ إلى طبيب الأسنان أو إلى عملية جراحية، عليه التأكُّد من إخبار طبيب الأسنان أو الجراح بأنه قد خضع لعملية استبدال مفصل الورك؛ فقد يحتاج إلى بعض المضادات الحيوية لمنع العدوى في الورك الاصطناعي.

الخلاصة

تُعدُّ عمليةُ استبدال مفصل الورك عملية ناجحة جداً وآمنة. لكن النجاح على المدى الطويل يعتمد إلى حدٍّ كبير على المريض نفسه.

من المهمِّ جداً تمرين الساق والجسم كله بشكل منتظم.

ومن المهم أيضاً أن يحافظ المريض على لياقته البدنية وعدم زيادة وزنه.

يستطيع القسمُ الأكبر من المرضى الذين خضعوا لعملية استبدال مفصل الورك استئنافَ معظم نشاطاتهم، وعيش حياة نشطة من دون ألم.

للحجز والاستفسار و التعرف على الاسعار وخدمات مركز جويل – قسم العلاج الطبيعى تواصل معنا على الجوال والواتس اب –  0552205353

 


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s